العودة إلى المدونة

٥ اسباب تدفعك للإستثمار في الإقامة الأوربية

المؤلّف
تاريخ النشر: يناير 17, 2019 | تاريخ التحديث: أغسطس 13th, 2020
By يناير 17, 2019 أغسطس 13th, 2020 No Comments

الإقامة عن طريق الإستثمار هي عملية الحصول على إقامة دائمة في بلد آخر من خلال الإستثمار في اقتصاد ذلك البلد من خلال السندات، والعقارات، وخلق فرص العمل، أو في بعض الحالات التبرع النقدي لصندوق حكومي. ومع وجود مجموعة من البلدان في جميع أنحاء العالم تقدم برامج الجنسية الإستثمارية، فلماذا يختار رجال الأعمال والمستثمرون على حد سواء الإستثمار في الإقامة الأوروبية؟

١. التنقل في السوق العالمية

لا تقتصر الأعمال والتجارة اليوم على الحدود الجغرافية والإقتصادية. فلقد أزالت العملات الرقمية المشاكل التي تواجهها الشركات التي تتعامل بعملات متعددة وتقلبات أسعار الصرف، في حين قد عمل تحسين روابط النقل بشكل مستمر على فتح أبواب الإقتصاد العالمي مع عمليات نقل وشحن البضائع التي يمكن أن تحدث بين عشية وضحاها.

  ٢. السلامة والإستقرار

بالنسبة للعديد من الأشخاص الذين يختارون الإستثمار في جواز سفر ثانٍ أو الحصول على تصريح الإقامة، فإن السلامة والاستقرار هما عاملان رئيسيان وراء قرارهم، وذلك بعد التأكد (في حال أرادو) من أن قدرتهم على نقل أسرهم إلى بلد آخر، في حال عملت التوترات الجيوسياسية على تقييد السفر أو التأثير على مشاريع أعمالهم، ستوفر الأمن لأنفسهم ولأجيال المستقبل.

٣. حرية التنقل ضمن دول الشنغن دون الحاجة إلى التأشيرات

أحد الجوانب الأكثر إحباطاً في السفر هي المعاملات الورقية، وبالنسبة لأولئك الذين يحتاجون للسفر المنتظم في جميع أنحاء أوروبا يمكن أن يكون التقدم بطلب للحصول على تأشيرات متعددة مضيعة للوقت، وفي أسوأ الحالات، يمكن لعملية التأشيرة أن تؤخر رحلات العمل. فمن خلال الحصول بشكل قانوني على تصريح إقامة لدولة أوروبية من خلال برنامج الإقامة عن طريق الإستثمار، يحق لك تلقائياً السفر بدون تأشيرة في دول الشنغن. بعد الحصول على تصريح إقامة لفترة معينة، فأنت مؤهل للتقدم بطلب للحصول على جواز سفر.

٤. الحق في العيش والعمل والدراسة في أوروبا

من خلال تصريح الإقامة، يحق لك ولأسرتك العيش والعمل والدراسة في أوروبا. مع الرعاية الصحية والتعليم الأوروبي على نطاق واسع باعتبارها الأفضل في العالم، وتنطوي على فوائد جذابة للعديد من المستثمرين. وتجدر الإشارة إلى أنه على عكس المواطنين، لا يحق للأفراد الذين يحملون الإقامة فقط التصويت أو تحصيل منصب في الجهات الحكومية الرسمية.

٥. ستتمتع أنت وعائلتك بالإقامة الأوروبية دون الحاجة إلى الإنتقال

على الرغم من أن إقامتك تؤهلك للإنتقال، فليس هناك ما يلزمك للقيام بذلك مما يعني أنه يمكنك الحصول على أفضل ما في الطرفين.

  إذن كم يكلف الإستثمار في الإقامة الأوروبية؟

يعتمد ذلك على البرنامج الذي تختاره، لكن تكلفة الإقامة عن طريق الإستثمار في أوروبا تبدأ من ٢٥٠،٠٠٠ يورو.

تقدم سيفوري أند بارتنرز عدداً من برامج الإقامة المختلفة التي تشمل:

  • البرتغال: تتطلب مبلغاً لا يقل عن ٣٥٠،٠٠٠ يورو من الإستثمار في العقارات

البرتغال هي واحدة من دول الإتحاد الأوروبي التي تقدم “التأشيرة الذهبية”. يمنحك البرنامج الإقامة في الإتحاد الأوروبي خلال ٩٠ يوماً وجنسية البرتغال بعد ٥ سنوات. بالإضافة إلى ذلك، يُطلب منك الإقامة في البلد لمدة ٧ أيام في السنة فقط، الأمر الذي يعد من أدنى المتطلبات في جميع دول الإتحاد الأوروبي والذي يقدم الإقامة عن طريق الإستثمار.

  • اليونان: تتطلب حد أدنى للإستثمار بقيمة ٢٥٠،٠٠٠ يورو من الإستثمار في العقارات

يمكن الحصول على الإقامة اليونانية في أقل من شهرين دون الحاجة إلى الإقامة في اليونان. وكما هو الحال مع إسبانيا، تعد اليونان وجهة سياحية شهيرة للغاية، لذا هناك طلب كبير على العقارات المؤجرة. وبإمكانك التأهل للحصول على الجنسية بعد سبع سنوات من الإقامة.

  • مالطا: تقدم خيار استثمار متنوع للإستثمار في العقارات والسندات الحكومية والتبرع الغير قابل للإسترداد (بحد أدنى ١٥٠،٠٠٠ يورو بما في ذلك جميع الإستثمارات)

يمكن الحصول على الإقامة المالطية خلال ٤-٦ أشهر. ومع ذلك، وبإحدى أكثر عمليات التحقق الأمني صرامة في العالم وفحص جميع المتقدمين، تضمن مالطا قبول المتقدمين المؤهلين والمرموقين فقط.

  • قبرص: تتطلب استثمار ٣٠٠،٠٠٠ يورو كحد أدنى في العقارات

يمكن الحصول على موافقة الإقامة مع تأشيرة ذهبية خلال شهرين من تاريخ الإيداع. تقع قبرص على مفترق الطرق بين أفريقيا وأوروبا وآسيا والشرق الأوسط، وتوفر للشركات موقعاً استراتيجياً يمكن من خلاله تشغيلها، ويمكن للمتقدمين المؤهلين تسجيل شركة في قبرص وأن يكونوا مساهمين في شركاتهم القبرصية.

  • إسبانيا: تتطلب استثمار ٥٠٠،٠٠٠ يورو كحد أدنى في العقارات

كما هو الحال مع البرتغال وقبرص، توفر إسبانيا الإقامة عن طريق برنامج التأشيرة الذهبية خلال ٢-٣ أشهر لمنح الإقامة الإسبانية. تعد إسبانيا واحدة من الوجهات السياحية الأكثر شعبية في جميع أنحاء العالم، وبالتالي، هناك طلب كبير على تأجير العقارات. وحيث أن أسعار العقارات الآن في أدنى مستوياتها، الأمر الذي سيجعل الإستثمار الخاص بك مربحا على المدى الطويل.

وبغض النظر عن برامج الإقامة، من الممكن أيضاً التقدم بطلب من خلال برامج المستثمرين المهاجرين لكل من المملكة المتحدة (بدءاً من ١،٠٠٠،٠٠٠ جنيه إسترليني)، والولايات المتحدة الأمريكية (بدءاً من ٥٠٠،٠٠٠ دولار أمريكي في مشاريع تجارية) وأيرلندا (بدءاً من ١،٠٠٠،٠٠٠ يورو).

تقدم شركة سيفوري آند بارتنرز برنامجاً عالمياً للإقامة والجنسية والهجرة للعائلات من جميع أنحاء العالم. لمزيد من المعلومات، اتصل بفريقنا من الخبراء على الرقم ٩٧١٤٤٣٠١٧١٧+ أو تفضل بزيارة موقعنا على الإنترنت: www.savoryandpartners.com

جيرمي سيفوري

حول جيرمي سيفوري

المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة سيفوري أند بارتنرز، واحدة من الشركات الرائدة في مجال برامج الجنسية الثانية عبر الاستثمار. تغطي الشركة المتخصصة في برامج جوازات السفر الثانية أكثر من ٢٠ دولة بما في ذلك دول أوروبا.

تقديم طلب الجنسية الثانية

Leave a Reply